لأبطال لجنة تراتيل الفجر القرآنية بصفوى ، الحائزين مؤخراً على مراكز متقدمة في المسابقة المركزية للقرآن الكريم و المقامة في الحرم النبوي الشريف بالمدينة المنورة
 
 
من أرضِ طَيبةَ زَفَّ الأُخوةُ البُشرى
 و خَلدوا بـِ صَدى تَرتيلِهِم ،،، ذِكـرى
 
يَحتارُ شِعري ،، إذا يَحكي بُطولَتَهُم
 صغيرُهُم حينَ يَتلو يُخرِسُ الشِعرا
 
أرواحُهُـم ،،، مِــثلَ أزهــارٍ مُـفتَحةٍ
 بـ طِيبِها تَنتشي ،، أسماعُنا سَـكرى
 
يُرتِلونَ ،، فـ يُصغِي الكَونُ مُستَمعاً
 و العَينُ تدمعُ مِن أنغامِهِم ،، عَبرَى
 
و يحفَظونَ فَـ يَزهُو ،، قَـلبُهُم ألَـقاً
 كأنَّ أصداءهُم قد صُيرَت ،، سـِحرا
 
و يأنسونَ بـ آياتِ الهُـدى ،، فـ لِذا
 طـٰـهَ النَبيُ بِما قَد قَدمُوا ،،، سُــرَّا
 
يـا رَبُ ، أجـزِل لَهُم عِلماً و مـَعرفةً
 و زِدهُم مِن هُداكَ المَجدَ و الفَخرا
 
 
 
 
8\11\2015
 أبو زينب

مشاركة الموضوع